User Rating:  / 7
PoorBest 

 

 

سلسلة لنوقظ القلب ليهنأ (2)

 

(حي القلب)

 حي القلب يبكي إذا سمع النداء تغير لونه وأرسل عينيه فبكى وكيف لا وربي ذاك لان النداء يصل إليه كصريخ يوم العرض.نداء لرب رحيم أفلا تأتي؟!

 نداء لرب كريم يغمرك بالعطايا وتتوانى ؟!

 

الله أكبر فاترك ما عداه وأقبل قلب أوصاله متصلة بالله.حنينا وأنينا وشوقا لله شوقا للقاه. يبكي القلب والبكاء أنواع عشرة منها بكاء الرحمة والرقة وبكاء الخوف والخشية وبكاء الفرح والسرور وبكاء الجزع من ورود المؤلم وعدم احتماله وهناك بكاء المحبة والشوق .

 

محبة وشوقا لله ويجد سلواه في ذكره وأوراده فإن حي القلب إن فاته ورده من قرآن أو صلاة وجد لفواته ألما أشد من فوات ماله وتقلب بالليل على فراش كالجمر فماذا عسانا نقول لمن ليس له ورد بل ماذا عسانا أن نقول لمن فاتته الصلاة المفروضة ولم يجد ألما ولا حسرة.

 

تذوق أيا قلب حلاوة المناجاة ولكن كيف ؟

يكون بأن تلقي في القلب وجوب التعظيم والتبجيل وموافقة القلب اللسان والإقبال على الله بالكلية وتفريغ القلب له ولذكره فاطلب أيا إنسان قلبك قبل الصلاة فإن وجدته فكبر وإلا فسلم وكأن القرآن يصيح فيك قائلا:فرغ قلبك من غيري أسكنه.تلقي القرآن كالسلف الصالح يتلقونه تلقي الغائب الغريب لرسالة جاءت على شوق من الحبيب ولذا كانت الليالي الطوال يمر عليهم دون أن يشعروا بل أن طلوع الفجر يزعجهم وما أقصر ليلة مملوءة بالسرور.

 

لنعلم بأن الطاعة بحاجة لصبر وأن الصبر على الطاعة أعلى مقاما من الصبر على البلاء لأن الصبر على الطاعة صبر اختيار والصبر على البلاء صبر اضطرار ومن علامات قبول الصبر على البلاء هو فعل الطاعات بعده ولذا أصحاب القلوب الحية لا يزيدهم البلاء الا طاعة لله وقد قال الله عز وجل  : (

 

"الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُواْ حَسْبُنَا اللّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ{173} فَانقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللّهِ وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُواْ رِضْوَانَ اللّهِ وَاللّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ ( آل عمران(

 

فقد تكون المصيبة طريق لجذب العبد الى الطاعة وتقريبه منها كما قال ابن عطاء في حكمة تحذيرية :(من لم يقبل على الله بملاطفات الاحسان قِيْد إليه بسلاسل الامتحان) كلمات قوية وبليغة فليستحي القلب ولا حياء الا لقلب حي ليستحي من الله فأيامنا قلائل قد يسعك المجال لعدها على أصابعك وقد لا يسعك لتكمل العد.القلب بين جوانحك أمانة فأكرمه ولا يكون إكرامه الا بمداومة وصله بخالقه ولا يرتوي الا بخلوات الليل والنَّاس نيام تطلب العزة فلا عزة الا بالله ولا أنس الا بقربه استوحش الناس وأنس بالله فهذا هو الفوز العظيم.

 

أم الفضل الجامعية. غرة ذي القعدة ١٤٣٧الموافق٤ أغسطس٢٠١٦

سلسلة لنوقظ القلب ليهنأ (1)

 

نسمات جميلة تتسلل خفية فأراها تداعب وجنتي والرقة تحتويها وحديثها همسا بأذني أن استيقظي ولننثر عبيرا يفوح حبا وبرا وأنسا وسعادة

  أفقت والبسمة لا تفارق محياي وحمدت الله بسجدة شكر لخالق النسمة والسعادة والجمال

أهي نظرة عتاب وتقريع  أم نظرة شوق وحنين أخالها عتاب وتقريع على تفريط كثقل الجبال الراسيات وباندفاع كدت من شدته وفجأته أكب على وجهي وإذا بقول سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم :"وهل يكب الناس على وجوههم في النار إلا حصائد ألسنتهم؟" رباه يا رباه يا رباه

أيا غوثاه من يوم أخشى فيه كبا في السَّعير يا الله يا الله يا غوثاه رحمتك يا رحيم .. إنها نظرة عتاب يخالجها شوق وحنين

أجل نظرة مصحفي كانت وعتابه كان والشوق يهز أركاني إليه..

تناثرت قطرات عليه أحسست بدفئها تمتمت بكلمات عهد قطعتها وأشهدت رب السموات والأرض عليها فالق كل شيء لا ملجأ ولا منجا إلا إليه فلمَ يا قلب تبتعد؟!!

 

قادتني خطاي لمغسلة وقفت أمامها ولكن نبضات قلبي تكاد أن تفارقني ...

 

يسبح الفكر ليوم غسلي وتكفيني حين لا أقوى على الوضوء كما كنت ذات رمق .يا الله أو ما آن يا قلب أن تضطرب اضطراب الخائف الوجل؟!

ستقف يوما فلتنتصب لله لا لسواه ...

واستقبلت ربا كريما غفورا،وما زال القلب باضطرابه والجسم بأنينه أنينا وحنينا وحاله يلفظ رحماك أنت لا سواك ربي فاقبلني ثم اقبلني واقبلني ..

وقفت بل انتصبت راغبة على سجادة شهدت أحداثا وأحاديثا وارتوت بهواطل ندم وحسرة وحيرة علها بوادر توبة صادقة ...

وأرى الآية العظيمة متمثلة أمامي "يوْمَ يُكْشَفُ عَن سَاقٍ وَيُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ" (42).

 ألتقط أنفاسا بل زفرات أكاد أستجمعها لأقوى على الوقوف بين يدي مالك الملك لأقيم فرضا قبل أن يرفع شكواه لله عالم السر وأخفى..

فيا لله ما أشد التفريط في راحة الدنيا والآخرة.

لكن عهدا قطعته ما زال همسه رقيقا أجل يا عهدُ عدتُ شوقا قبل فرض عدتُ توقا فصلاتي شفائي وسر هنائي. فيا رب أكرمنا بقبول حسن وعودة صادقة وقرب بل وحب ولطف منك وعافية.

 

أم الفضل.أسماء بنت حميد الجامعية.

صباح الثلاثاء٩:٣٥ التاريخ: 16/ ربيع الآخر /1437هجرية الموافق: 26/1/2016 ميلادي

 

 

Hits: 4816

جديد الدورات التدريبية

J 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
30 1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31 1 2 3
363325
اليوماليوم194
أمسأمس277
هذا الأسبوعهذا الأسبوع270
هذا الشهرهذا الشهر6385
كل الأيامكل الأيام363325